مجالس - الاثنين 2 شوال 1430 هـ/ 21 أيلول/ سبتمبر 2009 م. محمد راغب باشا علاّمة الوزراء وراعي المكتبات

osmanli600.jpg

جريدة الحياة - مجالس - الاثنين 2 شوال 1430 هـ/ 21 أيلول/ سبتمبر 2009 م. محمد راغب باشا علاّمة الوزراء وراعي المكتبات

****** 

majalis2.jpg

الصدر الأعظم محمد راغب پاشا علامة الوزراء ووزير العلماء والأدباء وراعي المكتبات

محمود السيد الدغيم *
* باحث أكاديمي سوري مقيم في لندن

وُلد محمد راغب پاشا في عاصمة الخلافة العثمانية إستانبول سنة 1110 هـ/ 1698م، وقيل سنة 1111 هـ/ 1699م، ونشأ برعاية والده الكاتب محمد شوقي، وعُرف بلقب "قوجه راغب" وتأدّب وتعلّم وتثقّف، ونظم الشعر باللغات الثلاث: العربية والتركية والفارسية، وكان نقْشُ خاتمه:
بِمُحمَّدٍ يرجو الأمانَ مُحَمَّدٌ * مِمَّا يخافُ وفي نوالِكَ راغِبُ

ومن شِعره حينما كان والياً في مصر قوله:
حكى ذا الرشا المملوك في الْحُسنِ يُوسُفا * وفي ما ادّعيه تشهدُ العين والقلبُ
خلا أنَّ ذاك اختاله الذئبُ * وهذا حقيقاً قد تملّكه كلبُ
ومن أقواله بموجب مصر:
مواجبٌ نزلتْ من بعد تطويلِ
كفرطةٍ رُبطتْ في طرْفِ منديلِ
أو صوتِ ضِفدعةٍ في بركةِ الفيلِ

ونظراً لنبوغ راغب پاشا فقد التحق بخدمة الديوان السلطاني في إستانبول منذ شبابه، ثم مُنح رتبةَ كاتبِ سرّ ونائب تشريفات لوالي ولاية وان العثمانية عارفي أحمد پاشا، وشغل راغب پاشا نفس الوظيفة مع والي ولاية وان عبد الرحمن أحمد پاشا كوبريلى زاده، ثم شغلها مع والي تبريز علي پاشا حكيم زاده.
وتولى راغب پاشا ضبط بعض الأراضي الإيرانية سنة 1135 هـ/ 1722م، وفي سنة 1141 هـ/ 1728م عاد راغب پاشا من ولاية وان في شرق تركيا إلى إستانبول، وبعد سنةٍ سافر إلى بغداد بمعيّة واليها أحمد پاشا، فتولّى فيها منصبَ نائب الرئيس أفندي، وبعدَ تطهيرها من الصفويين سنة 1146 هـ/ 1733م صار راغبُ پاشا "دفتردار" بغداد أي: مدير المالية، ثم نُقل إلى إستانبول فتولى منصبَ رئيس إدارة العرائض "عرضحالجي" في ديوان المالية في إستانبول، وفي سنة 1148 هـ/ 1735م تولى وظيفة سِر عسكر ولاية أرضروم في شرق تركيا، ثم عاد إلى بغداد بمنصبِ نائب الرئيس أفندي؛ برفقةِ الوالي أحمد پاشا سِر عسكر بغداد، ثم عادَ إلى إستانبول سنة 1149 هـ/ 1736م، فتولى منصبَ رئيس ديوان الجزية "جزية محاسبه جيسي" وشارك حينذاك في المعارك الحربية التي خاضها الجيش العثماني ضد أعداء الخلافة الإسلامية العثمانية.

واستمرّ ترفيعُ راغب پاشا من منصبٍ إلى آخر، فتمَّ تعينه بِمَنصب رئيس الكُتَّاب في شهر ذي الحجة سنة 1153 هـ/ شباط = فبراير سنة 1741م، واستمرّ حتى تَمَّتْ ترقيتُه، فعُيّن والياً على مصر برُتبة وزير سنة 1157هـ/ 1744م، فبقي فيها خمس سنوات، وألَّف رسالةً في عِلم العروض العربي، فشرحَها علي التونسي المالكي، شيخ رواق المغاربة بالجامع الأزهر (انظر: سلك الدرر للمُرادي: 2/43).

وحصَلَ راغبُ پاشا في مصر على إجازةٍ من الشيخ أبي الرضى عبد اللطيف بن أحمد بن محمد بن علي الدمشقي الأزهري الكُتبي الشافعي شيخ رواق الشام بالجامع الأزهر ت 1162 هـ/ 1749م، وإجازته محفوظةٌ في مكتبة راغب پاشا تحت الرقم: 1471، الأوراق: 14-42. وهي مكتوبةٌ سنة 1158 هـ/ 1745م.
ومِمّا جاء فيها: "قد أجزتُ لسيدنا ومولانا الوزير أجازةً عامّةً في كلِّ ما يجوز لي وعني روايته بالشرط المعتبر عند أهل الأثر... (وتضمَّنت الإجازةُ) صحيح البخاري، وشرْحَيْهِ للعسقلاني والقسطلاني... وصحيح مسلم، وسُنن: أبي داود والترمذي والنسائي وابن ماجة، والموطّأ، والشفا في تعريف حقوق المصطفى للقاضي عياض، ومصابيح السنة للبغوي، ومشكاة المصابيح للخطيب، ومشارق الأنوار، والجامع الصغير، والأذكار للنووي، وتفسير البيضاوي، وتفسير أبي السعود، والفتوحات المكية، وقاموس الفيروزآبادي، والنهاية لابن الأثير وسائر مصنفاته ومروياته، وسائر مرويات ومنظومات الشيخ شرف الدين البوصيري، ودلائل الخيرات للجزولي، والطريقة النقشبندية مأخوذةً عن الشيخ أحمد النخلي المكي (النظر ترجمته في سلك الدرر للمرادي: 1/171-172)، وغير ذلك من الأوراد والأحزاب والأذكار والأدعية... وقال ذلك وكتبه: الفقير أبو الرضى عبد اللطيف بن أحمد الدمشقي غفر الله ذنوبه وستر عيوبه آمين. حرّرَ ذلك في العشر الأول من رمضان المبارك سنة ثمانية وخمسين ومائة وألف".

وكان مجلسُ راغب پاشا حيثما حلَّ أو ارتحلَ مَحَطَّ رِحالِ العُلماء والأدباء، وقد قصَدَهُ في مصرَ أحمد بن الياس الملقب بالأرجاني الصغير، أو بالقاموس الماشي الشافعي الكردي الأصل الدمشقي الشاعر المفلّق اللغوي الماهر، ولما وصلَ حظي برعايةِ راغب پاشا فامتدحه بقصيدةٍ قال فيها:
هذي مُناي بلغْتُها لأوانها ... فالحمدُ للافلاك في دورانِها
الآن قرّتْ بالتواصل أعينٌ ... طال اغترابُ النوم عن أجفانِها
النِيلُ أيّتها السفينُ فليس لي ... في فارسٍ أرَبٌ ولا أرجانِها
تسمو لتنظر قلعةَ الجبلِ التي ... تجلو بطلَّتِها صَدا أحزانِها
وإذا أدارَ الصَّحبُ ذِكرى راغبٍ ... طارتْ هوىً وعصَتْ على رُبانِها
المشتري طِيبَ المحامدِ بالنُّهى ... ويرى قليلاً ذاك في أثمانِها
والتاركُ الماضين مِن أسلافه ... خبراً مَحَتْهُ الناسُ من أذهانِها
هو ذروةُ الوزراء إن بَصُرتْ به ... بدرتْ إلى التقبيلِ من أركانها
أزرى بإنشاآتِهِ الكُتّابَ باللّسن الثلاثِ فإذعنوا لبيانِها
كم راغبٍ في أنْ يكونَ كراغبٍ ... وأرى المواهبَ في يدي مَنَّانِها
يا أيها الدستورُ والشهمُ الذي ... ألقتْ إليه أولوا النُّهي بعنانِها
ضمَّتكَ مِصرٌ ضَمَّ مُشتاقٍ إلى ... مرأى عُلاكَ وشبَّكتْ بِبنانِها
ولَطالما سَمِعتْ بأنكَ واحدُ الـ ... دُّنيا فصدّقَ حدسها بعيانِها
فافخرْ بها أعلى المناصبِ إنها ... تختُ الملوكِ الصِّيدِ في سُلطانِها
بهرامُ سَيفِك في الرِّقاب وأنتَ في ... أعلى سماءِ العزِّ في كيوانها
وبقي الشاعرُ أحمد الكردي مصاحباً لراغب پاشا في مصر، ثم قدم حلبَ صحبةَ راغب پاشا سنة  1168 هـ/ 1754م، فتوفي الشاعر الكردي بحلبُ وكانت وفاته يوم الأحد الثاني عشر من رجب سنة 1169 هـ/ 1755م، ودفن خارج باب قنسرين بتربة الشيخ ابن أبي النمير رحمه الله تعالى.  " انظر: سلك الدرر: 1/52 – 60". وغادر راغب پاشا مصر في شهر رمضان المبارك سنة 1161 هـ/ أيلول = سبتمبر سنة 1748م.

ثم عُيّن واليا على ولاية الرقة السورية سنة 1164 هـ/ 1751م، وأثناء ولايته تلك كتب حاشية على تفسير البيضاوي، وأكرمَ الشيخ محمد بن يوسف المعروف بالنهالي الحنفي الرهاوي الأصل الحلبي المولد، ثم صار راغب پاشا واليا على حلب سنة 1168 هـ/ 1754م، وأنشأ فيها سبيل راغب پاشا، ثم أصبح والياً على الشام وأميرا للحج للحج الشامي سنة 1170هـ/ 1756م، وكان يوقِّرُ العلماءَ والأدباء والأشراف ولم يكن شَرِهاً على جَمْعِ المال، ولكنه كان حريصاً على جمع المخطوطاتٍ النفيسة أثناء ولايته في الرقة وحلب ودمشق والحجاز ومصر، وقد جلب إلى الآستانة مخطوطات قيّمة.

وكان يميلُ إلى العدل وحُسن الرئاسة، وكان يهتمّ بنسخ المخطوطات واستنساخها وتجليدها وتذهيبها، وتحقيقها بالمقابلة بين المخطوطات شخصياًّ وبتكليف العلماء بتلك المهمة أيضاً، وقد وظّف في مكتبته الخاصة الشيخ إبراهيم بن مصطفى بن إبراهيم الحنفي الحلبي المداري، العلامة الكبير والفهامة الشهير آية الله الكبرى في العلوم العقلية والنقلية ذو التصانيف الباهرة، فقرأ عليه الكثير من العلوم العقلية والنقلية، وقابل له الحلبيُّ النسخَ المتعدّدة من المخطوطات المحفوظة في مكتبته، ومنها الفُتوحات المكية أتى بأصلِها أي نسخة مؤلفها من مدينة قونية، وغالب النسخ المُقابلة في مكتبة راغب پاشا هي بخط الشيخ الحلبي (انظر: سلك الدرر: 1/23).
ومُنِحَ راغب پاشا منصب نيشانجي باشي في الديوان السلطاني، وفي عهد السلطان عثمان الثالث وصل راغب پاشا إلى أعلى المراتب في الدولة العثمانية، فتولى الصدارة العظمى في 20 ربيع الأول سنة 1170 هـ/ 13 كانون الأول = ديسمبر سنة 1756م، وبقي في الصدارة العظمى في عهد السلطان مصطفى الثالث الذي صاهرَه وزوَّجَه بأخته الأميرة صالحة سلطان، واستمرّ راغب پاشا في منصبه بكلّ جدارة حتى وافته المنية في 24 من شهر رمضان المبارك سنة 1176 هـ/ 8 نيسان = إبريل سنة 1763م، فدُفِن بجانب مدخل مكتبته من الناحية الشرقية في إستانبول، وقبرهُ ظاهرٌ في باحة المكتبة.
وقد لازمه في إستانبول شاكر بن مصطفى العمري المعروف بابن عبد الهادي الحنفي الدمشقي أحد الأفاضل البارعين بفنون الأدب، واشتغل بنسخ الكتب في مكتبة راغب پاشا، ومِمّن لازموه أيضاً: عبد الرحيم بن السيد أسعد المعروف كأسلافه بالمنير الشافعي الدمشقي (سلك الدرر: 1/380). ومدحه يوسف الأنصاري مفتي المدينة المنورة  بقصيدة بائية طويلة.

وقد ألّف راغب پاشا كُتُباً قيّمة طُبع بعضُها وبعضُها مازال مخطوطاً، ومن مُصنفاته: التحقيق والتوفيق في بيان أحوال السلطان محمود خان والصدور ومشايخ الإسلام مخطوط باللغة التركية في مكتبة أحمد الثالث ينيلر: 4706/2 (الأوراق: 92-190) ومكتبة مصطفى فاضل؛ تاريخ: 87، وفي دار الكتب المصرية؛ تاريخ: 88، أدب: 232، والمكتبة الخديوية: 8883، 8884، والمجموع: 9019/2. والتوفيق والتحقيق في العروض، وقد شرحه علي بن عمر القلعي التونسي (سلك الدرر: 3/259) مخطوط في جامع الزيتونة بتونس، عروض: 4456. وديوانجهء راغب شعر تركي طبع في إستانبول سنة 1276 هـ/ 1850م. وديوان راغب پاشا طبع في بولاق سنة 1252 هـ/ 1836م، وفي القاهرة سنة 1253 هـ/ 1837م، وفي إستانبول سنة 1253 هـ/ 1837م، وسنة 1276 هـ/ 1859م. وسفينة الراغب ودفينة المطالب مطبوع في القاهرة سنة 1282 هـ/ 1865م. وسِيَر النبي صلى الله عليه وسلم رسالة تركية مخطوطة في المكتبة الخديوية: 9107/1. وصَيقل الفهم. (انظر: هدية العارفين: 3/334) ومن مؤلفاته: تلخيصات راغب پاشا مخطوطة في مكتبة أحمد الثالث ينيلر: 4706/1، ومكتبة مصطفى فاضل مجاميع: 21، الأوراق: 28-40، والمكتبة الخديوية مجموع: 9107/3. وتخميسات راغب مخطوط في المكتبة الخديوية: 5725/2، والمجموعة: 9107/5، ورباعيات راغب مخطوط في المكتبة الخديوية: 9107/7. ورسالة في غزوات الوزير الحاج محمد پاشا الصدر الأعظم مخطوطة في المكتبة الخديوية: 9107/2. وعقود العقول في شرح الأمثال العربية باللغة التركية مخطوطة في المكتبة القادرية في بغداد: 1112. وغزليات راغب پاشا بالتركية مخطوط في مكتبة إزمير ملي: 1281/2؛ الأوراق: 84-116، وقصائد وتخميسات راغب پاشا باللغة العثمانية: مخطوط في المكتبة الخديوية: 9107/7. ومكتبة مصطفى فاضل مجاميع: 21، الأوراق: 41-50. وقصة غزوة حنين: الرسالة الحنينية باللغة العثمانية، مخطوطة في مكتبة أسعد أفندي في السليمانية: 339، 2258/3، وجامعة إستانبول: 2593، 3167، 3186، وخزينة الأمانات: 1463، الأوراق: 7-22، ودار الكتب المصرية؛ طلعت؛ أدب: 120/1. وكليات راغب في الأدب العثماني مخطوط في جامعة القاهرة: 1657، وفي دار الكتب المصرية، طلعت؛ أدب: 7، 34، 79. ومنتخبات راغب پاشا في الأدب العثماني مخطوط في مكتبة مصطفى فاضل؛ أدب: 40، 46. ومنشآت راغب پاشا في الأدب العثماني، مخطوط في مكتبة إزمير ملي: 1281/1، ومكتبة علي نهاد طرلان: 85/1، والمكتبة الخديوية: 5725/1، 9019/3، ودار الكتب المصرية: 5263/س، ودار الكتب المصرية؛ طلعت؛ أدب: 215. وفتح قلعة الطائف في مكتبة علي نهاد طرلان: 85/2؛ الأوراق: 40-44. وفتحيه = فتح نامهء بلغراد منظوم عثماني مخطوط في مكتبة أسعد أفندي: 2442/2، 3442/2، 3655، وجامعة إستانبول: 1779؛ الأوراق: 59-72، ورقم: 1910،2541، 2593، 3186، 6640، 6668، ومكتبة خسرو پاشا: 385/4، ودار الكتب المصرية؛ طلعت أدب: 120. والمكالمات وبعض التلخيصات السياسية العثمانية مخطوط في مكتبة مصطفى فاضل؛ أدب: 167، وفي المكتبة الخديوية: 9537. وتحقيق وتوفيق بين المذهب المذاهب السُّنيّة والإمامي الإثنى عشري، مخطوط باللغة العثمانية في مكتبة المعلم جودت رقم: 117/ك، ومكتبة ضياء بك في سيواس: 297. وربما توجد لراغب پاشا كتُب أُخرى. (ولمعرفة المزيد انظر: سلك الدرر للمرادي: 1/82 – 96، 174، 2/61، 2/184، 3/6، 108، 259، 4/118، وذيل كشف الظنون للبغدادي: 1/504، 2/17، ومجلة النصاب لمستقيم زاده الورقة: 227، وعثمانلي مؤلفلري لمحمد طاهر: 2/190، وقاموس الأعلام لشمس الدين سامي: 3/2247، و إعلام النبلاء: 3/ 331 وتاريخ الجبرتي: 1/ 260 و أعلام الزركلي: 6/123، ودائرة المعارف الإسلامية الترجمة العربية: 9/475-476).

*********
رابط المقال في جريدة الحياة
اضغط هنا
*****
نسخة للطباعة
اضغط هنا
-----------
copyright © daralhayat.com
***********

thumb qr1 
 
thumb qr2
 

إحصاءات

عدد الزيارات
13867497
مواقع التواصل الاجتماعية
FacebookTwitterLinkedinRSS Feed

صور متنوعة