www.mamboteam.com
HOMEالصفحة الرئيسية arrow Articles مقالات arrow الدول والمدن العربية arrow العشائر والقبائل السورية
21/04/2014
 
 
العشائر والقبائل السورية طباعة ارسال لصديق

الخريطة الاجتماعية للقبائل السورية: مجتمع العشائر يفوق مجتمع المدن انتشاراً  . جريدة الحياة؛ العدد: 17679. الثلاثاء يوم عيد الفطر المبارك, 1 شوال 1432 هـ/ 30 أغسطس 2011 م، الكاتب: د. محمود السيد الدغيم النعيمي

antalia-wisal.jpg 

************

الخريطة الاجتماعية للقبائل السورية: مجتمع العشائر يفوق مجتمع المدن انتشاراً  . جريدة الحياة؛ العدد: 17679. الثلاثاء يوم عيد الفطر المبارك, 1 شوال 1432 هـ/ 30 أغسطس 2011 م، الكاتب: د. محمود السيد الدغيم النعيمي

********

 

القبائل والعشائر السورية بين الماضي والحاضر، وآثارها على الحياة الاجتماعية والسياسية * د. محمود السيد الدغيم النعيمي * الناطق الرسمي باسم ائتلاف القبائل والعشائر السورية تعتبر الأسرةُ صورة مصغّرة عن العشيرة والقبيلة إذْ تجمعها وحدةُ النسب، ويضافُ إليها الولاءُ، وفي المَثَل: (القَرِيبُ من تَقَرَّبَ، لا مَنْ تَنَسَّبَ)، أَي: القريبُ من تَقَرَّبَ بالموَدَّةِ والصَّداقة، لا مَن ادَّعَى أَنَّ بينَكَ وبينَه نَسَباً. ويَقْرُبُ منه قوله: (ورُبَّ أَخ لَكَ لمْ تَلِدْهُ أُمُّك)؛ والنُّسْبَة، بالكسْرِ والضَّمِّ، (القَرَابَةُ) والنُّسْبَة تكونُ مِن قِبَلِ الأُمِّ والأَب. أَو تَنْسِبَه إِلى قبيلة أَو بلَد أَو صنَاعَة. والمجتمع السوري مجتمع قبلي إلى أبعد الحدود إذ تنتشر القبائل في البادية والأرياف والحواضر والمدن الكبرى حيث تجد أحياء كاملة من أرومة واحدة كما هو الحال في حلب في حي البقارة أو العساسنة مثلا، كما تجد قبائل ذات أنساب كما هو الحال في حمص حيث توجد قبيلة الأتاسي أقارب آل العطاس في اليمن، وآل اليوسفي العباسيون في معرة النعمان، وآل الجندي العباسيون الموزعون في معرة النعمان وحماة وحمص وحلب والسلمية ودمشق وعمان وطرابلس الشام وأنطاكية وإستانبول ومصر. وآل الحراكي الهاشميون نقباء الأشراف في المعرة وحمص، والأمثلة كثيرة على وجود العشائر والقبائل في المدن السورية وغيرها من البلدان العربية. ومن الصعب الإلمام بتفاصيل خريطة القبائل والعشائر في سوريا بمقالة لأن الموضوع يحتاج إلى مجلدات، ولذا سأذكر أمثلة مع اعتذار للذين لا يتسع المقام لذكرهم. إنّ قوّة اللُّحمة العشائرية قد برزت في الثورات السورية القديمة والحديثة، وساهمت في إضعاف الأحزاب السياسية في سوريا لأن روابط النَّسَب الدائمة أقوى من روابط السياسة الآنية الزائلة، فكثيرا ما نرى الحزبيين يتخلون عن أحزابهم ويلتحقون بعشائرهم عندما تتضارب مصالح الأحزب مع مصالح العشيرة أو القبيلة، ولعل أكثر أبناء المجتمع السوري تمسكاً بالأحزاب أولئك الذين يفتقرون إلى أنساب عشائرية أو قبلية صريحة، وهؤلاء يفتقرون إلى التأييد الجماهيري أثناء الحاجة إليه، فيضطرون إلى الاحتماء بأبناء العائلات والعشائر والجيران والأصدقاء أو مَن يوالونهم. أما الذين يقفون ضد العشائرية والقبلية في سوريا فمعظمهم من الذين أضاعوا أنسابهم بسبب الخلع من العشيرة لأسباب جنائية أو جنح شائنة فرضت على أجدادهم النفي خارج مضارب العشيرة مما أوجبَ عليهم الانتقال إلى المدن والأماكن التي تضيع فيها الأنساب في طيات الغربة. إن مَن يستعرض عادات وطِباع أبناء العشائر والقبائل عموماً في سوريا يجد أنهم مولعون بِحُبِّ الحرية والاستقلال، وعدم الخضوع للمذلة، ويتمردون على الاستعباد السياسي والاجتماعي فلا يكترثون بالأحزاب، ويضيقون ذرعا بالقوانيين التي تخالف العُرفَ والعادات والتقاليد الخاصة بهم. وهم أصحاب الفروسية، والنخوة، "وأصلها: إنا أخوة (عزوة)" التي تعتبر من أقوى وسائل التعاون والتكاتف فيما بينهم أثناء الأزمات والثورات والغزوات، وقد قال عباس العزاوي في كتاب عشائر العراق: "ومهما كان الأمر فالبدوي يغزو وينهب، ويقتل ولكنه لا يكذب، ولا يَخْدَع، ولا يخون الأمانة، ولا يقبل بذُلٍ، ولا يرضخ لقوّة، يعيش بعزّ، ولا يرضى أنْ يُهان، حُرُّ الضمير، صريحُ القول، وعفيفُ الذَّيل في غالب أحواله. وهو أيضاً كريمٌ بطبيعته، شريفٌ في نفسه، أَبِيٌّ لا يتردّد عن معونةٍ، ولا يُحجِمُ عن مُساعدةٍ. وإنّ القلمَ ليعجز عن أنْ يجريَ في بيانِ كُلِّ خِصاله الحميدة المقبولة. والمرءُ ينجذبُ بل يكون مُغرماً بأوصافه هذه... سجايا قوية، عالية، لا تفترق بوجهٍ عن أوصافِ العربِ القُدماء؛ ولا تقلّ عنها، ويعوزُها ما أعوز تلك من إصلاحٍ حقيقي، وتهذيبٍ اجتماعي". وإن العشائر والقبائل السورية تشبه غيرها مِمّن يسكن في البلدان العربية، وهي تخضع للتقسيم الطبقي المكوّن من أربع طبقات:الأولى: طبقة الأمراء والشيوخ القائمة على الجدارة الشخصية وأصالة النسب، وهؤلاء هم أهل الحلّ والعقد الذين يُعلنون حالة الحرب والسلم والصُّلح.والثانية: طبقة الأكابر والوجهاء وأرباب الأختام، ويكون منهم العقيد الذي قد يترقى إلى رُتبة الشيخ مثال ذلك عقيد عشائر الموالي المرحوم نهار الكليب النعيمي من قرية إعجاز، ثم المرحوم فارس العَطُّوْر من قرية سِحَال إلى الشرق من معرة النعمان.والثالثة: طبقة العامة، أي: السواد الأعظم من أبناء وبنات القبيلة، وهم المحاربون والصناع والزراع والرعاة والتجار.والرابعة: طبقة الموالي والعبيد، وقد درج العرب على تسمية عبيدهم بالأسماء الجميلة مثل: لؤلؤ ومرجان ومسرور، وسرور، وغراف، وسالم وسويلم، وما أشبه ذلك، بينما سمّوا أبناءهم بأسماء متوحشة كأسد وغضنفر وذئب وصخر وعقاب ومرة وغير ذلك لتخويف الأعداء. وهنالك تقسيم آخر إذ تُقسَم العشائر والقبائل السورية إلى ثلاثة أقسام باعتبار طبيعة إقامتها ورحيلها، فمنها:1: قبائل البدو الرحل أهل البادية والظعون، ويقال لهم: الأعراب أهل الوبر، وهم يمدحون أنفسهم، ويفتخرون بها ثم بأهلهم ثم بعشيرتهم ثم بقبيلتهم، ويهجون من يعاديهم فردياًّ أوعشائرياًّ أو قبلياًّ أو قومياًّ، وأبرز هؤلاء: الجمالة أصحاب الإبل، وتتفاوت أماكن ترحالهم ما بين 500 إلى 1000 كم، وهم يتنقلون مابين الشام والعراق وهضبة نجد في المملكة العربية السعودية، وتضم بعض القبائل أكثر من مذهب كالسنة والشيعة عند شمر والجبور والحروب. وهنالك خطوط سير خاصة إلى حدّ ما لكل قبيلة. 2: قبائل البدو نصف الرحل، عُرْبان الدِّيْرَة، أي: نصف المتحضرين، وهم الذين طالت إقاتهم ثم ثبتت في مكان ما من الأمكنة التي كانت ممراًّ لعشيرتهم أو قبيلتهم سابقاً، ثم تخلفوا عن الترحال البعيد لسبب من الإسباب التي فرقت بينهم وبين القبيلة الأمّ. وهؤلاء لهم قراهم ومشتاهم ومرابعهم، وهم لا يوغلون بعيدا بحثاً عن الكلأ، وتقتصر نُجعتهم على مسافات تبعد عن قراهم مسافة 200 إلى 400 كم في البراري الشامية. 3: قبائل الحضر غير الرحل، وهُم أهل الحضر أو المدر الذين استوطنوا المدن والقرى وتخلوا عن انتجاع البادية طلباً للكلأ ومصادر المياه، وهؤلاء يزدادون بشكل مستمرٍّ بينما تتناقص أعداد البدو الرحل ونصف الرحل، وسبب ذلك الجفاف وقلة الكلأ، وطلب الراحة والدعة والرفاه والتخلي عن شظف العيش. ويستقرّ هؤلاء من أبناء القبائل والعشائر في مناطق الجولان، والزوية، وحوران، وجبل العرب، وتل أصفر، وغوطة دمشق، والزبداني، وتل منين، والضمير، والنبك، وتل بيسة والرستن والحولة وجب الجراح، وسلمية، وسهل الغاب، وسهل الروج، وسهل العمق الذي يمتد إلى تركيا على ضفاف العاصي، وجبل الزاوية، ومعرة النعمان، ومطخ قنسرين، وأريحا، وجسر الشغور، ومعرة مصرين، وجبل الأحصّ، وأعزاز، والباب، ومنبج، ومحافظات الرقة ودير الزور والحسكة، كما توجد قبائل وعشائر مستقرّة في جميع مراكز المحافظات السورية بما في ذلك العاصمة دمشق، وبذلك يشكل أبناء القبائل والعشائر بأنواعها أكثر من نصف المجتمع السوري. وبناء على ما تقدم نستطيع القول: إن سكان سوريا يتكونون من أصول عِدّة، يشكل العرب أكثريتهم حيث ارتادت القبائل العربية بلاد الشام منذ الجاهلية قبل الإسلام، فانتشرت من مصر إلى البلقاء الأردنية إلى بادية الشام إلى الجزيرة الفراتية حيث توجد ديار ربيعة وديار مُضر في العراق وسوريا، وديار بكر في آمُد التركية، وتتواجد القبائل العربية في تركيا في وان واسعرد وماردين ومديات وأورفة وأنطاكية، ومنهم المسلمون والمسيحيون الذين ينتسبون إلى الغساسنة في بصرى الشام ولبنان وغيرها، وهنالك أقليات من السوريين تعود أصولهم إلى غير العرب من بقايا اليونان والرومان والأنباط، والجراجمة الفرس سكان جبل اللكام، والفينيقيين سكان السواحل، والسريان والعبرانيين والآشوريين، والتركمان الزنكيين السلاجقة والمماليك، والأكراد السوريين الذين جاء بهم الزنكيون ومنهم قوم صلاح الدين الأيوبي يرحمه الله، والأكراد الوافدون إلى سوريا في القرن الماضي من أرمينيا وجورجيا وتركيا وإيران والعراق، ولا يقتصر التقسيم العشائري والقبلي على العرب السوريين، وإنما يشمل أبناء بقية القوميات الأخرى كالتركمان والأكراد والسريان والآشوريين. ومن الأمراض الإجتماعية التي تتعرض لها العشائر والقبائل مرض الغرور الطبقية، إذ يعتبر أبناء القبائل والعشائر الجمّالة أنفسهم فوق الباقين لأنهم أقوى على الترحال، ويترفعون على القبائل والعشائر الغنامة لعجزهم عن اقتناء الإبل واكتفائهم على اقتناء الأغنام والمعيز؛ ويطلقون عليهم اسم: شوايا (لأنهم يربون الشياه وكثرة هؤلاء في محافظات الرقة ودير الزور والحسكة)، ويزدرون سكان القرى والمدن، ويطلقون عليهم اسم: فلاليح نسبة إلى الفلاحة والزراعة، وقد يتوزع أبناء القبيلة الواحدة على الجمالة والشوايا والحضر، وتتنوع عاداتهم وتقاليدهم لأسباب جغرافية، ويلاحظ على المجتمع السوري قلة نسبة المصاهرة بين أبناء الفئات الثلاث أي: البدو، والريف، والمدن، وكل فريقٍ فَرحٌ بما لديه من أسبابٍ عُرفيّةٍ يُعللُ بها ترفُّعَهُ عن مُصاهرة الفريق الآخر. ومن أهازيج البدو التي يهزجون بها في الأفراح والأعياد، وتدل على تعصبهم وازدرائهم لأبناء الحضر قولهم:كلبْ حضري ما ريدُهْ * ردّاد بابَ الحوشِوأَريدْ راعي الجِمَلْ * يومَ الحروبِ يهوْشِ ويفضل أبناء وبنات العشائر الزواج من أقاربهم للمحافظة على أنسابهم الصريحة، ويضربون المثل بالأصيل الذي أخواله من أعمامه، أي: أن أمه وأبيه من نفس العشيرة، والبدويات يرجّحنَ الزواج من شجعان الأقارب لأن قريبها يحميها، وهو أشفق عليها من الغريب بسبب رابطة الدم، وقد عبّرت إحدى بنات عشيرة الخريشات عن ذلك بشعر عامي بدوي تقول فيه:ما أريدْ أنا الجربا؛ ولو ساقَ الأظعانْ * ولو جابْ غرسات الأحسا للشمالِيوما ريدْ أنا باشا حلبْ؛ وابن شَعلانْ * ماني حليلِتْهُمْ؛ ولا هُمْ رجالِيأريدْ أنا ولد الخريشا سليمانْ * ذابِحْ طوابيرَ العساكر قبالِي لم تعش القبائل العربية على هامش التاريخ بل ساهمت بشكل أساسي في صناعته، وقد كتب الكثير عن القيسية واليمانية فس البلدان العربية والأندلس، ولقد ساهمت قبيلة ربيعة العربية مع نور الدين زنكي الشهيد بالحرب ضد الصليبيين في غزوة الكرك سنة 565 هـ، (انظر سنا البرق الشامي، ص: 31-35)، وتشكلت الخريطة القبلية في بلاد الشام مع مرور القرون، وما رافقها من خِصْبٍ ومَحْلٍ تسبب برحيل القبائل والعشائر من مكان إلى مكان، وقد جاءت من شبه جزيرة العرب إلى بلاد الشام قبيلة طيء والنعيم والعمور والعقيدات من شبه الجزيرة العربية منذ أمد بعيد، وجاءت قبيلة البو شعبان والبو خميس والكيار من العراق. وبعد ذلك جاءت عشائر شمر وعنزة من نجد خلال الثلاثة قرون الأخيرة، وعادت أعداد غفيرة منها إلى المملكة العربية السعودية بعد الطفرة النفطية، ولاسيما بعدما أمر الملك الراحل فيصل بن عبد العزيز بمنحهم الجنسية السعودية. ولاينحصر تواجد القبائل العربية السورية الكبرى في محافظة أو منطقة واحدة بل تتواجد القبائل في العديد من المحافظات، وتمتد إلى أقطار عربية أُخرى، ويتجاوز عدد نفوسها الملايين، ومثال ذلك قبيلة النعيم التي تعتبر من القبائل العربية السورية الكبرى، ولها وجود في لبنان والأردن وفلسطين والعراق وشبه جزيرة العرب وتركيا، وقد شارك أبناء قبيلة النعيم في الحياة السياسية والثورات السورية وقدمت الشهداء قديما وحديثا، وهي قبيلة كثيرة الفروع والمنازل، فينزل قسم منها في حمص، وسلمية، وفي الباب، ومنبج وجبل سمعان، وجسر الشغور من أقضية محافظة حلب. وقسم آخر في الرقة ودير الزور، ويقيم آخرون في ضواحي دمشق والقنيطرة، وقطنا. (انظر: معجم قبائل العرب: 3/ 1185). ومن عشائر النعيم: الزواتنة، والسيد، والطبيشات، والعصفور، ونعيم الجولان ووادي العجم ، وهم قسمان: احدهما مستقر أهل زرع، والثاني رحال أهل ضرع، وهذا القسم الرحال ذو نجعة قصيرة لا يتعدى شرقي قضائي وادي العجم ودوما، الاّ في سني الخير العميم، فانه يبعد إلى ديرة التلول، ويبلغ الحماد.وعشائر القسم الاول المستقرة هي: الابو نمي، الخواشمة، العويشات، الفواخرة، السبارجة، الغرة، الوهبان، البكار، الشفاقين البو عاصي، الرميلات، الحناحنة، السياد، الهوارين، السنيد، النعيمات الكريدين، العفاولة. والفخر ومنهم الطحان وهذه العشائر مستقرة ومتملكة في قرى الجولان مثل: كُوْدَنة والسويسة والناصرية، ورسم العظام، والبطمية، الرفيد، المعلقة، غدير البستان، سبتة، قُصيبة، الْهِجَّة، الأصبح، العِشّة، العامودية، المشرفة. وعشائر القسم الثاني الرحال يتألف من فرق مستقلة متباعد بعضها عن بعض.وهي: النميرات، الرميلات، البيين، الخذيمات، الشقاقين، المعدين، عتبة، الشراحيل، المجايلة، المراحيل.ومنهم من يضيف إلى هؤلاء عشائر الصياد، وحرب، والحمامرة، والوهيب. ومنازل أكثرها في قضاء وادي العجم حول قرى صبورة، الطيبة، الدرخبية، سعسع، دير علي، كناكر، ديرماكر، حمريت، سبسبا، ماعص، شقحب، الزريقية، ودناجي.وعشائر النعيم في محافظة دمشق هي: عشيرة البطمة، والثقيف في قرية المنزول. وحرب في منطقة دوما حول حوش البحدلية، وقرى شعبان، وسكاء، والغزلانية، وشرقي الهيجانة حتى بلي وبراك، على الحدود الشمالية بجبل الدروز. وعشيرة الحسيكات تنزل شرقي عدرة في أراضي المعيصرة، ورمدان، وقد تبلغ شمالا قضائي القطيفة والنبك. وعشيرة الصياد تقيم بدوما وحول قرية العتيبة، في موضع يدعى الخرارة. وفيها من الفرق: السليم، الأبو حمد، البكار، البربدات، الرملة، الحمادة، والعبد الرزاق.ومن عشائر النعيم: نعيم حمص وحماة وإدلب وحلب، وهم أقارب نعيم الجولان. وهم أهل ضرع وبادية في الأصل، ومنهم أهل زرع، وفلاحون، تحضروا واستقروا، فأهل الضرع منهم ينجعون الحماد، ولكن لا يبعدون كثيرا، فهم إذا حل الشتاء يجتمعون في ضواحي الفركلس ويجتاز بعضهم بئر بصيري، وعين الباردة، ويبلغون الحماد حول جبل التنف، والخبرة، والمرفية، وما إليها، وأما في الصيف فنعيم حمص يقطنون حول قرى: المشرفة، تل بيسة، قطينة، عز الدين. ونعيم سلمية يقيمون حول قرى: سنيدة، جملة، خنيفس، مرج الخصيمية.وقد تحضر بعضهم واستقروا في قرى: عز الدين، سليم، الرضيفات، مزرعة دلفين، والبطمية، ومن النعيم فخذ يدعى النعيم، من الأبي حيار إحدى فرق النعيم، يقيم في قريتي معرزاف، وكفر هود من ناحية محردة بمحافظة حماة. ومن عشائر النعيم في محافظة حمص: الناصيف، والحزوميون وتنقسم إلى: عشائر الجبل، والنميرات وا لحصيدة، والشكيف، والباشان، والعطوة، والرومي في أنحاء القصير، وغربي نهر العاصي بسورية ولبنان. وعشيرة الطويلع من الفخر في جنوبي حمص، وحول النبك، والقصير، ودير عطية. وعشيرة العتيق من الفخر في شمالي لبنان قرب تلكلخ، وبعضهم في محافظة حمص. وبعضهم يقضون الشتاء في وادي السرحان، والصيف في وادي خالد، شرقي عكار، وغربي حمص. وعشيرة عز الدين: تعرف بأهل عز الدين، وتقيم في جنوبي سلمية، وعشيرة المعاقير في وَعْر حِمص، وغربي بحيرة قطينة. وعشيرة المحمدية الذين يسمون أيضا نعيم الرملة، ومنهم: المعاقير، والنميرات، والحزوميون.وعشائر النعيم في محافظة حماة: العُبَيْد في الجنوب الغربي من سلمية. والهميش من الوهيب بحماة. وعشائر النعيم في محافظة إدلب: العبيد يقطنون في سهل الغاب بجسر الشغور. والفواطرة في سهل الغاب بجسر الشغور، أصلهم من نعيم حمص، قدموا إلى الغاب حوالى سنة 1212 هـ. ويقيم أكثرهم في قرية فريكة، ويقيم بعضهم في كل من قريتي بشلمون وبسندينا بسهل الغاب بقضاء جسر الشغور. ومهم نعيم جبل الزاوية الذين ينتشرون العديد من القرى. وعشائر آل سمهور عز الدين النعيمي، وكان موطنهم قبل سنة 1800م في بلدة الكفير التي دمرها الزلزال، وصار اسمها: أبو شرقة في منطقة معرة النعمان، ومن فروع آل سمهور: الضغيم = آل دغيم ومساكنهم في جرجناز في منطقة معرة النعمان، وآل كليب في إعجاز، وآل الجوري في بابا عمرو بحمص، وآل تويت في حماة، وآل قطاش في مورك قرب حماة. وآل قطيش في كرناز، وآل دغيلة في بادية حمص وحماة. ومن النعيم في جرجناز أيضا: المحامدة، والمقاحطة، وآل يازي، والطايفة، والحواتكة، ومنهم في تلمنس: آل حامد، وفي معرة شمارين: الدمالخة، ولا تخلو بلدة منهم في منطقة معرة النعمان..وعشائر النعيم في محافظة حلب: الخرفان من المحمدية، الخليفات، وعشيرة الزعابرة، والبو فرج في جبل سمعان. وعشيرة بو صاوجي، التي تتألف منها عشيرة السكن في قضاء جبل سمعان في قرى ديمان، رسم الصفا، عين العزف، أم جرن، سميرية مدينة الغزال، ومغيرات، و نعيم منبج وقراهم: قازقلي، وأبو زكيج، ونعيم جبل سمعان، ويقيمون في جبل الأحصّ في قرى: جب الحنفي، المداين، والإصطبلات، ومنهم: قسم يقيم بشمالي فلسطين. ومنازله بنواحي عكر. ومنهم: نعيم دير حافر، ويقيمون في قرى: رسم الخباز، رسم الشيخ، ومنظر الصفر. وعشيرة المحمدية بمحافظة حلب وينقسمون إلى: آل ابراهيم، والخرفان، ومنهم نعيم الجزيرة، ونعيم العراق الذين في أنحاء كركوك. وللنعيم تواجد في الباب وإعزاز ومريمين وكفر حمرة وعندان.ومنهم: نعيم الرقة، ويقيمون في منطقة مخفر محيسن شرقي تل أبيض، وفي الشتاء والربيع ينجعون البادية.ومن النعيم: النميرات في فلسطين الشمالية، في وادي الحولة، وفي الصفصاف وترشيحة وغيرها. والأحامدة بالكرك في الأردن وهم أربعة أفخاذ: البريقات، الشلوح، الرواشدة، والهواورة. والنعيم في قرى حوش خرابو والبلالية والقاسمية. ومن عشائر النعيم عشيرة الفخر، ويتفرع منها: الفخر الطحان في الجولان، والعتيق في شمالي لبنان، والأبو حيار في غربي حماة، وأهل عز الدين في جنوبي سلمية، والطويلع في جنوبي حمص وحول النبك. (انظر: عشائر الشام لوصفي زكريا ج 2 ص 47، 52، 54، 57، 107، 109، 157، 190، 195، 200، 205، 210، 218، 249. ومعجم قبائل العرب: 3/ 1186  - 1187).وقد تختلط الأنساب في بعض العشائر كما هو الحال في قبيلة السكن فقد قيل: السكن: من العشائر المختلطة، اسمها السكن، وتلفظ السجن، وهي خليطة من عشائر مختلفة، كالفرج من النعيم، والعميرات، والاكراد، والسبخة، والولدة المنتسبين لابي شعبان، وهناك فلول من عشيرتي جيس وبني خالد لا تعد من السكن، وان كانت تقطن وإياهم جبل الاحص جنوبي قضاء جبل سمعان. ومن أقدم قبائل الشام قبيلة آل فضل، وقد تحدرت منها عشيرة البوريشة أمراء الموالي في محافظة حماة وإدلب وحلب ومنطقة معرة النعمان، وعشيرة الفواعرة أمراء الفضل في محافظات القنيطرة ودمشق وحمص. ومن هذه القبيلة رئيس الجمهورية السورية سنة (1932 - 1936 م) محمد علي (بك) ابن أحمد عزت (باشا) ابن هولو باشا العابد (1284 هـ/ 1867م – 1358 هـ/ 1939م) ومنها: شافع أبو ريشة والد الشاعر عمر أبو ريشة. وتنقسم عشائر الموالي إلى الموالي الشماليين، والموالي القبليين، ولكل منهما فرق عديدة. ومناطق الموالي الشماليين موزعة بين محافظات حلب وإدلب وحماة، ومعظمهم يقيمون إلى الغرب من خط سكك الحديد الذي يربط حلب بحماة وينتشرون غربا حتى مشارف جبل الزاوية. وقراهم هي: بريصة، سحال، العوجة، ابو دالي، السرج، المشيرفة، ام صهريج، ابوعز، الكنيسة، السبيل، قسطون، إنّب، زغبة، شمعة، حوين، قنيطرة، حراق، هلُبّا، كرسنته، حَرّان، حلوبة، القِراطي، الرُفّة، البرج، ابو حبّة، كُفْرَيّا، سَرْجة، تل دم، النيحا، ذريبة، أم الخلاخيل، أم جلال، الشُعُرّا، تل نتين، باشكوي، العُوجة، أم ميال، دير سُنبل، القليعات، والهبيط قرب آفاميا.ومناطق الموالي القبليين في محافظة ادلب وحلب، بمنطقتي المعرة، وجبل سمعان وهي: فروان، البريصة، تل الاغر، الكنايس، تل كرسيان، سمقة، قطرة، الرصافة، كراتين، أم الطيور، العوجة، الكفير (أبو شرقة)، معرزاف، والشِّير، وهناك عشائر من الأعراب تلتحق بالموالي، فمن يلتحق بالشماليين هم: السماطية، بنو عز الرعية، والطوقان الرعية ويقيظون في قراهم التي في منطقة المعرة، وحماة، وسلمية، ويقضون الشتاء في المنطقة الجبلية التي تشمل جبل البلعاس، وجبل شاعر، والصبب الغربي لجبل المرا، والجبل الابيض، وجبل أبو رجمين، وينجعون في أول هطول الامطار، فيبلغون جبل البلعاس، ومن ثم يتوزعون زرافات صغيرة، ويلحق كل منهم المناهل والمراعي التي يجدها أمامه، إلى أن يبلغوا رويدا رويدا، شمالي تدمر، حيث يمكثون أشهر الشتاء الثلاثة.(انظر: عشائر الشام لوصفي زكريا ج 2 ص 155، 156، 158 - 172. وقد حصلت حروب حوالي سنة 1200 هـ بين الموالي وبين بني خالد الذين قدموا من الأحساء، وشمر التي كانت تغير من نجد، وطي التي كانت تغير من الجزيرة، وعنزة القادمة من شبه الجزيرة العربية. وقد أسفرت تلك الحروب عن نزوح الموالي من منطقة السلمية شمالا إلى منطقة العلا إلى الشرق من معرة النعمان التي مازالت مستقرة فيها حتى الآن، وتحارب أبناء عنزة مع بعضهم حيث تحالفت السبعة والرولة ضد الأحسنة فهزمتاها حوالي سنة 1267 هـ، وتنازعت الرولة مع السبعة والفدعان فهُزمت الرولة بقيادة سطام بن شعلان، وهزمت عنزة عموما سنة 1314 هـ/ 1896م، وتصالحت العشيرتان سنة 1343 هـ/ 1925م، ثم تجددت الغزوات بينهما، وأول العشائر التي صارعت عنزة عشيرة العمارات العنزية حتى اصطلحتا سنة 1341 هـ/ 1923م, والعقيدات، والبوشعبان، وشمر. وآل فضل من أكبر قبائل الجولان وأقدمها، وفيهم الإمارة، وهم أقارب أمراء آل أبو ريشة في منطقة معرة النعمان، وتمتد حدود مناطق آل فضل في الجولان من وادي الرقاد شرقا إلى الغرب من مدينة نوى حتى أواسط سهل الحولة غربا، ومن المنصورة جنوبا حتى بلدة بانياس شمالاً، وتوجد فروع آل فضل في وادي العجم والبقاع اللبناني، وسهل الحولة، ومرج ابن عامر، ومشيختهم في آل فاعور، (ومنهم: آل عيسى، وآل مهنا، والبحاترة، والهوادجة، والعجارمة أو العكارمة، والهلالات، والعطيرات، والشحاشبة، والبلاحسة، والنبهان، والكيار، والفنوص، والربيع، والشراعبة، والمنادلة، والحمالة، والربايعة، والحمدان، والحروك، والكواشية، وغيرهم). ولقبيلة آل فضل غزوات مشهورة ومعارك مع الدروز، وشيعة جبل عامل، والوافدين من الأكراد والشركس. وقد قامت عشائر آل فضل بثورة ضد الفرنسيين وتصدوا لهم في معارك الحولة، ومرجعيون، سنة 1338 هـ/ 1919م، وحكم الفرنسيون على الأمير محمود بن محمد بن حسن الفاعور بالإعدام، فنزح إلى شرقي الأردن، وبعد ذلك قام بنُصرة الملك فيصل الأول الهاشمي.وتوجد في الجولان عشائر أُخرى مثل: المرازقة، والويسية، والكبايرة، والجعاتين، والرفاعية، والمنافي، والقصيرين، والسبارجة، والطوايف، والطرشان، والحزوميين، والمحمدات، والسعيد.وبنو خالد، واللهيب). وهذه القبائل مستقرة وتربي الأبقار إلى جانب الأغنام. وتعتني بالزراعة أيضاً.  وتوجد قبائل في حوران والبلقاء الأردنية ومنهم: الأشاجعة،  والسرحان، وبني صخر، والسردية، والصقر، والعيسى، والفحيلية، والحريرية، والنصيرات، والزعبية، والشروع، والخصاونة، والمسالمة، والبايزيد، والسمير، والنعيم، والقشاعم.  كما توجد قبائل في جبل العرب بمحافظة السويداء: تتكون عشائرة الدروز المتحضرة من بني معروف من تنوخ، وهي ائتلاف قبائل اجتمعت في مكان يقال له تنوخ فنُسبت إليه، وهذه لها جذور بين دروز محافظة إدلب في معرة إخوان وكفتين وبقية القرى الدرزية هنالك، ولها امتداد إلى الأردن ولبنان وفلسطين. وقبائل البدو في جبل العرب المسلمين السُّنَّة هي: الحسن، والشرفات، والعضيمات، والمساعيد، والشنابلة، والسردية. والسلوط (والغياث: عرب الصفا وأفخاذهم: القلابنة الثويني، والعطقة العشبان، والروس، والهرير، والحواش)، وهؤلاء كانوا حُماة ملجأ ثوار دمشق وجبل الدروز وشرقي الأردن ضد الفرنسيين منذ سنة 1242 هـ/ 1924م، وقد قتلوا الفرنسي كاربنتيه قائد سرية الهجانة في قلعة الساعي بتاريخ 12 أيلول/ سبتمبر سنة 1925م، وانضمت إليهم فرق من عشائر الربيدات والنجاد، والبدور من العمور، والمساعيد، والنعير. وفي محافظة دمشق توجد عشائر عمور الديرة وأفخاذهم: النجاد والبدور، ومساكنهم في منطقة القلمون وجيرود، وقد شاركوا بثورة النبك ضد الفرنسيين سنة 1925- 1926م، وعشيرة عقيدات الغوطة وأفخاذهم: الضامن، والحمودي، والمعاضيد، والمشاهدة، وحمد إدريس) وقبيلة عنزة (أرولة الشعلان، ومن فروعهم: الأشاجعة، والسوالمة، وُلد علي، والأحسنة، والفدعان وشيخهم ابن مهيد، والأسبعة بفرعيها: الأعبدة والبطينات) وتنتشر ما بين غوطة دمشق ونجد، وهي تشتي في ديرة التلول.  وفي محافظ حمص توجد قبيلة العقيدات ومنها: (أبو سيف، وأبو هرموش، وأبو عساف، والدهامشة، والبوسرايا، وبو سلامة)، وتنتشر قبيلة العقيدات ما بين الشام والجزيرة والعراق، وبنو خالد، والفواعرة". والرحل من هذه القبائل تشتي حول تدمر. وفي محافظة حماة توجد قبائل "النعيم، والبشاكم، والخراشيون، والتركي، والعقيدات، والطوقان، والمشارفة، والدغامشة، والسماطية، والبوسيف، والبوسلامة، وبنوعز،" تشتي حول جبل البلعاس وجبل العمور. وفي محافظة إدلب توجد قبائل واللهيب، وقيس. والهنادي، و"الحديديين ومنهم: الكومة والغناطسة، والجملان، والبو جميل، والبو فتلة، والبوزليط، والبوصليب، والجوالة، والبقارة". وفي محافظة حلب (النعيم، والحديديون، والبقارة، والسياد من عشيرة الوهب، وقيس، والبوليل، والسماطية، والعقيدات، والبوشيخ، والمشاهدة، والولدة، والهنادي، والبوسالم، والبومسلم، والبوبطّوش). وفي وادي الفرات توجد قبائل العقيدات، والبوسرايا، وبقارة الزور، والبوشعبان العفادلة والسبخة، والبوعساف، والبوسبيع، والولدة، وقيس: جيس) وهي تشتي حول جبل البشري. وفي الجزيرة الفراتية توجد قبائل بقارة الجبل، وبقارة الأبومعيش، وملّي، ومحمود بك، وطيء، والجبور، والشرابين، وشمر وشيوخا آل الجربا، وهي تشتي إلى الشرق من نهر البليخ وجبل عبد العزيز وجبل سنجار وقرب وادي دعيج. وقبيلة شمر تتنقل ما بين الجزيرة الفراتية السورية وجنوب العراق حيث توجد شمّر طوقة الشيعية، ثم حائل في السعودية، وقبيلة الجبور السُّنيّة تنتشر من الجزيرة السورية إلى وسط العراق، ثم جنوبه حيث توجد الجبور الواوية الشيعية. وأما أصحاب الإبل من هذه القبائل فقد ينتجعون منطقة الخبرات في الحماد ومنطقة الوديان في البادية الشامية ويصلون إلى العراق والأردن والسعودية. لقد أورد القلقشندي (ت 821 هـ/ 1418م) معلومات كثيرة ومفيدة تخص القبائل والعشائر، ووردت معلومات مفيدة في نفس الموضوع في مقدمة عبد الرحمن بن خلدون (732 هـ/ 1332م وفاته: 808 هـ/ 1406م) حيث عقد الباب الثاني تحت عنوان: العمران البدوي والأمم الوحشية والقبائل وما يعرض في ذلك من الأحوال، ويقع في 29 فصلاً (ص: 120- 153). وقد قال ابن خلدون في الفصل التاسع من هذا الباب: إن الصريحَ من النسب إنما يوجد للمتوحشين في القفر من العرب ومن في معناهم... وأما العربُ الذين كانوا بالتُّلُولِ، وفي معادِنِ الْخِصْبِ للمراعي والعيش من حِمْيَرَ وكَهْلانَ؛ مِثل لَخْمٍ وجُذامَ وغسَّانَ و طيءٍ وقُضاعةَ وإِيَادَ؛ فاختلطت أنسابُهم، وتداخلتْ شُعوبُهُم... قال عمرُ بن الخطاب رضي الله تعالى عنه: " تعلَّموا النَّسَبَ ولا تكونوا كَنَبَطِ السَّوادِ، إذا سُئِلَ أحدُهم عن أصلْهِ قال: من قريةِ كذا "...وفصّل ابن خلدون في الفصل العاشر كيفية وقوع اختلاط الأنساب بقرابةٍ أو حِلفٍ أوْ وَلاءٍ أوْ لفرارٍ من قومٍ بجناية... وما زالت الأنساب تسقط من شعب إلى شعب ويلتحم قومٌ بآخرين في الجاهلية والإسلام والعرب والعجم. وللقبائل والعشائر صفحات تاريخية ناصعة في الجاهلية والإسلام، ويتضمن أرشيف الخلافة الإسلامية العثمانية آلاف الوثائق الخاصة بالعشائر والقبائل وأنسابها وغزواتها، وقد أصدرت المفوضية الفرنسية القرار رقم: 132 ل. ر، في شأن إدارة العشائر ومحاكمتهم في حزيران سنة 1940م، وحدد القرار مناطق العشائر الرحل الواقعة شرقي منطقة المعمورة، وبين أن الحدّ الفاصل بين المنطقة المعمورة، ومنطقة العشائر الرحل من الحدود التركية (كول تبة شمال شرقي جرابلس مسافة 60 كم) إلى مسكنة القديمة (بالس) إلى خناصر إلى الأندرين قصر ابن وردان إلى سِعْن وسُعَيْن إلى عُقيربات إلى جُبّ الجراح إلى الفرقلس إلى الغنثر وحوارين ومهين إلى ملاحات جيرود إلى وادي الضمير إلى عدرا إلى ميدعة إلى الضفة الشمالية لبحيرة العتيبة فالشرقية فالجنوبية إلى الكفير إلى البيطارية إلى بويضان إلى جبل الدروز، إلى الحدود الأردنية. وحدد الرحل بعشائر: الرولة وتوابعها: (الأشاجعة والسوالمة، والعبد الله، والولد علي، والبدور، والأحسنة، والأسبعة البطينات، والفدعان الولد وشيوخهم آل غبين، والفدعان الخرصة، وولد سليمان)، وشمر دير الزور، وشمر خرصة، وبني خالد، والفواعرة، والحديديون (الكومة، والغناطسة، والبو جميل، والبوحسن) والموالي: (الشماليين والقبلين)، والعمور، والبو خميس، واللهيب، والكيار، والوهب ما عدا فخذ السياد، والغياث، والنعير، والنجاد، والصليب، والحسن والمساعيد، والشرفات، والعضيمات، والشنابلة، والسردية.وحدد القرار رقم: 132 ل. ر، العشائر نصف الرحل، والحضر، وتضمن تنظيم الأحكام بين العشائر وغيرهم.ورغم انتشار التحضر بين الأكثرية من أبناء القبائل والعشائر السورية، فإنهم مازالوا من أشد الناس حرصاً على معرفة أنسابهم والتمسك بها ولا سيما أثناء الثورات واشتداد الأزمات، وقد أثبتت الثورة السورية الحالية أن التماسك والتعاون والتلاحم القبلي هو من أقوى محركات الثورة الشعبية التي لا تستطيع آلة القمع إيقافها، لأن رابطة الدم هي التي تحركها، فكلما ازداد عدد الشهداء ازداد أقاربهم تمسكاً بالثورة والمطالبة بالثأر من الْجُناة.  

 

***********

رابط التحقيق في جريدة الحياة

(اضغط هنا)


أضف للمفضلات (278) | أدخِل المادة في موقعك | عدد التصفحات: 23325

Comments (2)
RSS comments
1. 07-12-2012 17:11
 
السيد المكرم د. محمود السيد الدغيم 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
لقد ورد في مقالتكم عن السادة الأشراف ال سعدالدين الجباوي السعدي الإدريسي الحسني في هذه المقالة(آل سعد الدين الجباوي الشيباني العبدري القرشي العدناني ونسبهم) 
 
 
نسبة جدنا القطب الشريف السلطان سعدالدين إلى السادة بني شيبة الأكارم 
وكان مما تم ذكره هذه الفقرة 
( 8 
أبو الوفاء السعدي الحلبي 
وردت في كتاب خلاصة الأثر في أعيان القرن الحادي عشر للمحبي ترجمة أبي الوفاء بن محمد بن عمر السعدي الحلبي الشافعي، المشهور بابن خليفة الزكي، ذكره أبو الوفاء العرضي في تاريخ المعادن، وقال فيه: من أعيان المشايخ السعدية المنسوبين في الخلافة إلى الشيخ سعد الدين الجباو7لده الشيخ محمد، وخلف الشيخ محمد والده الشيخ عمر المدفونان في زاويتهم خارج باب النصر (في حلب).  
أما والده الشيخ محمد فلقد كان فاضلا كاملا صالحا صاحب كرامات، وكان له خط حسن حتى ألف كتابا اسمه المحمدية ذكر فيه مواعظ وكرامات، واستطرد إلى ذكر الشيخ سعد الدين الجباوي، وكذلك صنف مجالس وعظ تشتمل على آيات قرآنية، وأحاديث نبوية، ومعان مهذبة، ومسائل مرتبة، وكذلك والده الشيخ عمر ألف كتابا سماه العمرية، وذكر فيه مناقب الشيخ سعد الدين، وله حلقة ذكر في الجامع الكبير (الأموي – جامع سيدنا زكريا) بحلب يوم الجمعة فيها مائة رجل، وكان صاحب الترجمة يلبس العمامة الكبيرة الخضراء، والثياب المتسعة الأكمام الطويلة الأذيال، وقد لبسوا الأخضر قبيل الألف بمدة قليلة، وأثبتوا أنسابهم، وكان من عادة الأشراف يربون لهم الشعور في رأسهم، وكتب لهم نسب ومحضر شهد لهم بالنسب غالب الأعيان بحلب. 
وكانت وفاته في سنة عشرة بعد الألف هجرية/ 1601م، ودفن في نفس زاويتهم وقد قارب سنَّ الخمسين.) 
لذا وبما أنكم قد نقلتم مقالتكم السالفة الذكر نقلا حرقيا ودون تحقيق أو تدقيق ودون أن تكلفوا أنفسكم عناء البحث والتقصي عن الحقيقة 
نرجوا منكم تفسير هذه الفقرة الواردة في مقالتكم تفسيرا منطقيا وعلميا وتوخي الحق والحقيقة ومخافة الله في التفسير 
وهذه الفقره هي(وكان صاحب الترجمة يلبس العمامة الكبيرة الخضراء، والثياب المتسعة الأكمام الطويلة الأذيال، وقد لبسوا الأخضر قبيل الألف بمدة قليلة، وأثبتوا أنسابهم، وكان من عادة الأشراف يربون لهم الشعور في رأسهم، وكتب لهم نسب ومحضر شهد لهم بالنسب غالب الأعيان بحلب.) 
علما بأن السادة الأكارم بني شيبة ليسوا من الأشراف وإنما هم قرشيين 
ومن يطلق عليهم الأشراف معروف نسبهم  
ومن يلبس العمامة الخضراء أيضا معروف من هم 
ننتظر ردكم في نفس المكان الذي قمتم بتنزيل مقالتكم فيه 
أو على بريدنا الإلكتروني 
وأيضا نود أن نعلمكم بأننا نمتلك المئآت من الوثائق العثمانية وأيضا المشجرات والمخطوطات التاريخية التي تذكر وتوضح النسب الشريف للسيد الشريف القطب السلطان سعدالدين الجباوي الشيباني الإدريسي الحسني الهاشمي القرشي 
ولو أنكم كلفتم نفسكم قليلا وبحثتم على محرك البحث قوقل عن نسبنا الشسريف لكنتم قد وجدتم الكثير من الوثائق والمشجرات التي تتحدث عن نسب جدنا القطب الشريف السلطان سعدالدين وجلها للنسب الإدريسي الشريف 
تفضلوا بقبول فائق الإحترام والتقدير 
أمين نسب السادة الأشراف آل السعدي 
المدير العام للعالمية التاريخية لتدقيق الأنساب 
نائب رئيس مجلس إدارة رابطة الأدباء والمؤرخين العرب 
الشريف الدكتور قاسم بن محمد ال السعدي الإدريسي الحسني الهاشمي
مسجَّل
 
2. 07-12-2012 16:47
 
بسم الله الرحمن الرحيم 
الحمد لله رب العالمين الذي أطلع في قلوب أحبابه بالمعارف الإلهية وأسبغ عليهم نعمه لظاهرة والخفية , والصلاة والسلام على سيدنا محمد المخصوص بأعظم شرف وأكرم عطية وعلى آله وأصحابه أصحاب النجدة والحمية وسلم تسليماً كثيراً 
أما بعد : فهذه نبذة عن سيرة القطب الرباني والغوث الجليل الصمداني العارف بالله الحسيب النسيب السيد الشريف فرع الشجرة النبوية وطراز العصابة الهاشمية بحر الأسرار الراوي أبو الفتوح الشيخ سعد الدين الجباوي ( نسبة إلى قرية جبا التابعة إلى محافظة القنيطرة ) الشيباني ( نسبة إلى جده السابع مؤيد الدين الشيباني ) الجناني ( نسبة إلى جده الخامس مولاي علي الشريف الجناني ) الحسني (نسبة إلى جده لأبيه الإمام الحسن السبط رضي الله عنه ) الحسيني (نسبة إلى جده مام الحسين السبط رضي الله عنه ) 
- نسبه الشريف : 
و الإمام الكبير والصوفي الشهيرمربي المريدين ومرشد السالكين العارف بالله الشيخ سعد الدين الجباوي الشيباني الجناني الإدريسي الحسني الحسيني قدس الله سره العزيز.فهو عريق الأصلين كريم النسبين فهو : سعد الدين بن العارف بالله العلامة الشيخ يونس الشيباني الشيبي الكبير المكي بن السيد عبد الله الشيباني الحسني (المهاجر من طرابلس الغرب إلى مكة المشرفة) بن سيدي يونس الشيباني (دفين جبل غريان في طرابلس الغرب) بن مولاي علي الشريف الجناني (نزيل أم جنان نواحي الأربعة في طرابلس الغرب )بن مولاي البحر الرائق كنز العلوم والحقائق صاحب الإمداد والعرفان السيد مؤيد الدين شيبان (صاحب الرواق في جامع الزيتونة بتونس) بن مولاي سعد الله الشهير بشيبان (دفين الزاوية الشيبانية الكائنة في قابس بتونس) بن مولاي عبد الرحمن الأكبر بن مولاي علي المحجوب (دفين مكناس بالمغرب) بن مولاي عبد الله دفين مراكش بالمغرب بن مولاي عمر الإدريسي (دفين فاس بالمغرب) بن مولاي صاحب الحظ الأوفر مولاي ادريس الأنور (دفين فاس بالمغرب) بن مولاي ادريس الأكبر الذي شرفه الله بفتح المغرب بن الإمام عبد الله المحض الشهير بالكامل الحسني بن الإمام الحسن المثنى بن الإمام الحسن السبط سيد شباب أهل الجنة عليه السلام بن الإمام أمير المؤمنين علي كرم الله وجهه زوج السيدة فاطمة الزهراء سيدة نساء العالمين بنت سيد الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.هذا نسب سيدنا سعد الدين الجباوي من جهة أبيه وأما من جهة أمه فهو بن السيدة العابدة الزاهدة أم الخير ولية الله عائشة بنت السيد أيوب بن السيد عبد المحسن بن السيد يحيى والذي يساق نسبها الشريف إلى الإمام الحسين السبط شهيد كربلاء عليه السلام بن الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام زوج السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام بنت سيد الخلق أجمعين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم. 
 
- فيما ورد عن مولده ونشأته وبعضاً من صفاته وذريته رضي الله عنه : 
 
ولد سيدنا سعد الدين في مكة المكرمة عام (460 هجرية) كماقيل في تاريخ ولادته بدأ الهناء بسعد سعد الدين ) وتوفي قدس الله سره عام  
(575 هجرية) كما قيل في تاريخ وفاته: (كمل نور سعد الدين) . 
كان سيدنا سعد الدين فيما بلغنا عنه : لطيف الذات جميل الصفات أبيض اللون معتدل القامة واسع العينين جهوري الصوت يستحي الناظر أن ينظر إليه لمهابته وجلالة قدره .وروي أنه كان ذكياً موهوباً جميل الخلْق والخلُق نديّ الصوت مولعاً بالفروسية وركوب الخيل والرماية والكرّ والفرّ , فقد انكب على حفظ القرآن الكريم وهو في السابعة من عمره فأتمه وكان يرتله في الحرم المكي بصوت جيل نديّ , وأتم تحصيله للعلوم الدينية في سنّ صغيرة فقد درس الحديث والتفسير والتوحيد والتصوف والفقه على المذهب الشافعي رضي الله عنه وكان ملازماً لوالده الشيخ يونس الشيباني الحسني في مجالسه ومارآه أحد من هذه الأمة إلا وتوسم فيه الرفعة والسيادة والنجابة والوراثة المحمدية , وكان له عدة سياحات طويلة في بقاع الأرض كان أولها باليمن ثم مصر وبلاد المغرب وبلاد الشام وبيت المقدس والعراق مما زاد في تحصيله العلمي والمعرفي وزار الكثير من العلماء والأولياء والصالحين , وقيل أنه كان يدون رحلاته قام بجمعها ولده الشيخ محمد شمس الدين ورتبها في كتابين الأول : خصصه لرحلاته والثاني : لمروياته . 
وفي هذه الفترة من عمر الشيخ المبكرة كانت البلاد الإسلامية يعمها الفوضى والبلابل والفتن وابتليت بالحملات الصليبية التي كانت تغزو بلاد الشام تباعاً فخرج الشيخ إلى بلاد الشام ونزل أرض الجولان تجاه جبل الشيخ فكر عليه جماعة من قطاع الطرق لسلب أمتعتهم وأخذ مالديهم فكر عليهم الشيخ فاستوثق زعيمهم وطلبوا منه أن يطلق سراحه وأن يتزعمهم وقد توسم فيهم الخير والشجاعة وقرر أن يبقى معهم رغبة منه في استتابتهم وإصلاحهم فعمل على مداواة نفوسهم وتوجيههم بحكمة وبُعْد نظر فدعاهم للتحلي بأخلاق الرجال والفرسان وصور لهم معنى الرجولة والشجاعة وأثار فيهم نوازع الرجولة والشجاعة والإقدام وشاع بين الناس أن الشيخ تزعم جماعة من قطاع الطرق وأنه اشتغل بلهوه وبطالته ووصل الخبر إلى والده الشيخ يونس بمكة فاغتم لذلك وعظم عنده الأمر فدخل المسجد الحرام وبذل مجهوده في الدعاء في أن يهدي الله ولده أوياخذه لديه فما أتم دعائه حتى جاء الغوث من الله وبينما الشيخ وجنده ماهم عليه إذ بنفر من ثلاثة أشخاص على خيول بيض بثياب بيض فأقبلوا عليهم فصوّب عليهم الشيخ خشية منهم فنظر إليه أوسطهم وناداه مخاطباً بقوله تعالى ( ألم يأنِ للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق ) فقال له : بلى يارسول الله آن , فأخذه البكاء وسقط مغشياً عليه من شدة البكاء وكذلك جماعته صعقوا وقد أغمي عليهم من شدة الموقف فلما أفاق مسح الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم على صدره وأمره بالاستغفار وخلع عليه ردائه الشريف وألبسه الخرقة المباركة ثم تقدم إليه أحد الفرسان وهو سيدنا الإمام علي كرم الله وجهه وقد أخرج من جيبه تمرات ثلاث وناولهن لحضرة الصطفى صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم فتفل عليهن ونفث بأنفاسه المباركة وناولها للشيخ سعد الدين وقال له صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم : ( خذها لك ولذريتك من بعدك إلى يوم القيامة فتناولها الشيخ وقبّلها وقبلها وعظمها فأشرقت شمس القبول وصار ببركة الصطفى صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم من كبار العارفين بالله ونال مانال من الأسرار الربانية فانجذب إلى مولاه وأفاض أنوار باطنه على ظاهره وجرت عليه صور المجاهدة من غيرمكابدة وعناء بل بلذاذة وهناء حتى امتلأ حب الله في قلبه وقد روي أنه يكون جالساً فيبتسم ثم يغلب عليه الجلال فيبكي فيقول الله فيخرج من فيه نور يشاهده الكثير من جلسائه . وقد ذكر الإمام المحدث السخاوي ان الشيخ سعد الدين كان صاحب الوقت مبتدى وصاحب الأنفاس منتهى وصاحب الأحوال بينهما قال القشيري:  
( النفس ترويح القلوب بلطائف الغيوب وصاحب الأنفاس أرق وصفاً من صاحب الأحوال فالأوقات لأصحاب القلوب والأحوال لأرباب الأرواح والأنفاس لأهل السرائر ) وقال أبو علي الدقاق : ( السر محل المشاهدة كما أن الأرواح محل المحبة والقلوب مجال المعرف والسر ألطف من الروح والروح أشرف من القلب ويطلق لفظ السر على مايكون مصون مكنون بين العبد والحق سبحانه وتعالى في الأحوال . ) 
وهكذا صارت روحه رضي الله عنه تترنم بألحان العرفان على عيدان أغصان الإنسان فطار من مستوى النفس إلى أوج العقل ليأخذه تحت جناح 
طربه إلى مدينة كان الله ولا شيء معه فالتقيا فارتقيا فوردا فشهدا فجمعا فوسعا فأعادا غرائباً من حضرة ( وعلمتم مالم تعلموا أنتم ولا آباؤكم ) . 
واعلم ان مقام الأخذ عن رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم عزيز لايناله أيّ أحد كما وقع لسيدنا سعد الدين رضي الله عنه وقد أثبت العلماء الأعلام والمحدثين الثقات جواز رؤيته صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم روحاً وجسداً كما ذكر الإمام السيوطي ( وأن النبي عليه الصلاة والسلام حي بجسده وروحه وأنه يتصرف ويسير حيث شاء في أقطار الأرض في الملكوت وهو في هيئته الشريفة التي كان عليها قبل وفاته لم يتبدل منه شيء وأنه مغيب عن الأبصار كما غيبت الملائكة مع كونهم أحياء بأجسادهم فإذا أراد الله أن يرفع الحجاب عمن أراد إكرامه برؤيته صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم رآه على هيئته التي هو عليها لا مانع من ذلك ولا داعي للتخصيص برؤيته صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم وقال الإمام الشعراني: ( فسلّم ياأخي للفقراء ما يدعونه من مثل ذلك ولا تنكر عليهم وقد أجمعوا على كل من أنكر شيئاً من مقاماتهم حرم الوصول إليه فافهم ذلك . ) 
وبعد هذه الكرامة التي أكرم الله بها الشيخ سعد الدين رضي الله عنه عاد إلى مكة المكرمة فتلقاه والده وهنأه بما تفضل الله عليه وأذن له بالدخول في سلك القوم ولقنه الذكر وألبسه الخرقة المحمدية ثم أمره بالتوجه إلى الشام حيث فتوحه فيها فأنشأ رباطه ومسجده في جَبَا الشام وصار جنده الذين خرج من أجلهم من العارفين والمجاهدين وصارت جبا الشام محط الرجال ومنارة للعلم والمعرفة ومنهلاً للعارفين وعمّت بركات الشيخ الآفاق وذاع صيته في الأمصار . 
- سند الشيخ في الخرقة رضي الله عنه : 
وأما سنده في الطريقة : فللشيخ رضي الله عنه سندان في الطريق أحدهما وهبي والآخر كسبي ،فأما الوهبي :فهو ما اشتهر بين العام والخاص من القصة الشهيرة التي أكرمه الله بها بلقاء سيد الخلق سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولقنه الذكر وألبسه ردائه الشريف فانجذب إلى مولاه وصار ببركة المصطفى صلى الله عليه وسلم من العارفين فقد فتح الله عليه فتوح العارفين فأصبح من أكابر الواصلين أضائت أوقاته بالوصل وأشرقت أوقاته بالوصل وأشرقت أنواره في سماء الفضل والأمر فوق مايقال على يد سيد الخلق صلى الله عليه وسلم وصحابته السادة المتقين رضي الله عنهم .فهذه الطريقة الوهبية المأخوذة عن خير البرية صلى الله عليه وسلم .وأما سنده الكسبي : فقد أخذ الطريقة ولبس الخرقة عن والده ومرشده البحر المحيط العلامة الشيخ يونس الشيباني المكي الحسني وهو أخذ الطريقة عن الشيخ أبو بكر النساج عن أبي القاسم الجرجاني عن أبي عثمان المغربي عن أبي علي الكاتب عن الشيخ علي الروذبادي عن شيخ الطائفة الجنيد البغدادي عن خاله السري السقطي عن معروف الكرخي عن الإمام علي الرضى عن الإمام موسى الكاظم عن والده الإمام جعفر الصادق والده الإمام عن محمد الباقر عن والده الإمام علي زين العابدين والده الإمام عن والده الإمام الحسين السبط عن والده الإمام علي عن ابن عمه سيد الأنبياء والرسل سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم. 
-مؤلفات الشيخ رضي الله عنه : 
للشيخ مؤلفات عديدة لم تزل مخطوطة ومحفوظة في المكتبات العامة والخاصة في البلدان العربية والأجنبية ومنها : 
1. كتاب الفتوح : يقع في مجلدين من القطع الكبير . 
2. كتاب الهواتف ( مجلد ) 
3. كتاب الأخبار . 
4. كتاب الوقائع ( مجلد ) 
 
1. الورد الكبير والأوسط والصغير والورد الفضي 
2. حزب الفتوحات – حزب الصفا – حزب الأنوار والتحصين –الورد المسبع والمثلث- مجموعة أوراد الليالي والأيام – صيغ الصلوات على النبي صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم .وغيرها من الأوراد والأدعية المباركة ورقع وأسرار خاصة لأهل الطريقة العلية 
3. مجموعة قصائد ومنظومات في التوحيد ومدح الرسول الأعظم والحقيقة المحمدية . 
كرامات الشيخ سعد الدين رضي الله عنه : 
الكرامة جائزة عقلاً ونقلاً فالكرامة أمر خارق غير مقترن بدعوى النبوة ولا هو مقدمة لها تظهر الكرامة على يد عبد صالح ملتزم بمتابعة نبي كلف بشريعته مصحوب بصحيح الاعتقاد والعمل الصالح والولي ليس بمعصوم لأن العصمة للأنبياء بل هو محفوظ وكرامات الأولياء لاتدخل تحت حصر .فالكرامة علامة على صدق الولي والكرامة حسية ومعنوية فالمعنوية هي حفظ الآداب الشرعية ومكارم الأخلاق وطهارة القلب ومراعاة حقوق الله وهي الأسمى عند الساة الصوفية وأما الحسية فهي المتمثلة في الأمور المادية كالفراسة والكشف والإلهام وإجابة الدعاء وغيرها .كما أن الكرامة تظهر في حياته وكذلك تظهر بعد وفاته دليلاً على صدقه واستمرار مدده والشيخ سعد الدين تتحقق فيه الكرامة المعنويةوالحسية فهو الشيخ العارف بربه والمرشد الكامل والإمام المجاهد , ولنذكر نبذة من من كراماته رضي الله عنه : 
1. يروى أن الشيخ ذهب مرةً لزيارة قطب الأولياء الباز الأشهب الشيخ عبد القادر الجيلاني الحسني فرحب به وأتحفه وقربه ثم قال له يا سعد الدين من أحبنا جلب لنا الحطب فقال له الشيخ عليّ بالأسباب لجلب الحطب فأحضر له آلة القطع والحزم والدواب اللزمة لذلك فسار الشيخ سعد الدين لجلب ما طلب منه على عجل وبعد أن قطع الحطب وأراد أن يحملهم على الدواب فلم يجدهم وكان الشيخ عبد القادر رضي الله عنه طلب من بعض مريديه أن يخبئوا الدواب امتحاناً للشيخ فلما علم الشيخ سعد الدين بذلك صرخ على السباع والحيات فلما حضروا إليه عقد الحيات كالحبال وحزم الحطب وحمله على السباع ودخل بهم دار السلام فهرب الناس فزعين من هيبة المنظر حتى وصل الشيخ إلى الشيخ عبد القادر وأوصل الحطب إلى أماكنها فقال له الشيخ عبد القادر : ( يا سعد الدين بك سعد الدين وأنت بركة المسلمين ولا ريب أن الولاية خرجت من معدنها ففرق عسكرك من السباع والحيات إلى بواطنها . ) . 
2. قال صاحب عرائس المعاني رحمه الله : روي عن الشيخ الكبير علي الأكحل بن الشيخ سعد الدين أنه قال : لقد منح الله والدي بكرامات لاتعد ولاتحصى وأطاع الله له جنداً كثيراً من الجن كانوا يقومون على طاعته ويتبركون به . 
وروي أن الخليفة الناصر لدين الله العباسي كان له ولد مغرم به فحصل له عارض أرضي فسأل عمن يلاطفه فلم يظفر بأحد فقيل له بأرض الشام رجل يقال له الشيخ سعد الدين له مدد مديد في ذلك فتجهز السلطان بولده وأتى مقيداً إلى الشيخ فلما وصل إلى الشام سأل بعض الناس عن الشيخ فقيل له بأن الشيخ قد انتقل إلى رحمة الله تعالى منذ أيام فتأسف السلطان واستشار بعض أتباعه في الرجوع إلى بلده فقيل له إن بركة الشيوخ عامة وبهم يغاث أصحاب المحن والدعاء وطلبوا منه أن يدخل ولده إلى الضريح لعل بركته تحل عليه فأدخل الخليفة ولده إلى الضريح وأغلق الباب عليه ثم قص الغلام لوالده ما رأى من كرامة الشيخ بعد أن عافاه الله تعالى ثم جهز مالاً جزيلاً بقصد العمارة على الضريح فرأى الشيخ في منامه قائلاً له : لا تبنٍِِ شيئاً ولا تهدم بنائي وتصدق بمالك على الفقراء فتصدق به الخليفة . 
3. ومن كراماته أنه إذا أخذ العهد على يديه أحد المريدين والتائبين ينقطع عن الذنوب الكبائر وإذا أراد أن يفعل ذنباً يجد الشيخ أمامه كما هو فيمتنع عن الذنب . 
4. ومن كراماته : أن رجلاً حصل له مرض مزمن وقد عجزت عنه الأطباء فقال لأهله خذوني إلى الشيخ فيطلب من الشيخ أن يسأل الله له الشفاء فقال له اصبر إلى وقت المناجاة في السحر فقال له المريض لا بل ادع لي الساعة فرفع رأسه إلى السماء وكأن السماء قدفتحت لدعائه فعوفي لوقته . 
5. ومن كراماته : أنه كان في البادية فوجد راعياً على بئر يسقي غنمه فاستعار الشيخ الدلو فأدلى به فوقع في البئر فنظر الراعي إلى الشيخ وقال له : لا خير في المشايخ ولا الفقراء فتبسم الشيخ وقال للراعي : أصلح الله الراعي أما تعلم أن النبي صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم يقول ( الخير فيّ وفي أمتي إلى يوم القيامة ) وهمّ الشيخ بإخراج الدلو فإذا بالماء يرتفع إلى فم البئر فأخذ الدلو والحبل ودفعه الى صاحبه فلما رأى الراعي ذلك المشهد ترامى على الشيخ فأجابه الشيخ : هون عليك ياأخي والله هذا ليس مني وإنما من الله غيرةً على عباده . 
6. ومن كراماته : أنه في بعض أسفاره نزل مع أتباعه في مكان يصب فيه ما ساخن فاغتسل الشيخ وأتباعه ثم جلسوا ليتناولوا الطعام فإذا برجل دخل بينهم وتعدى عليهم وبيده سكين فقام نقيب الشيخ وضربه على يده فكسرت ذراعه فقال له الشيخ : قم فاجبر ما كسرت فقام إليه ومسح عليها وبرئت بإذن الله تعالى . 
7. ومن كراماته : أن امرأة فقدت ولدها وكان أسيراً فطلبت من الشيخ أن يحضر ولدها فأحضره لها في وقت العشاء وأخبر الولد أمه بما رأى من كرامة الشيخ رضي الله عنه . 
8. ومن كراماته : أنه أراد زيارة بيت المقدس وفي الطريق نزل بطرف بلد العرب العصاة وضربوا له خيمة وإذا ببعض جماعته من أهل تلك البلدة أتوه بابنتهم السطيحة ووضعوها أمام الشيخ فقامت تقوم بإذن الله تعالى وهي تقول : لا إله إلا الله كما كان الشيخ يقول رضي الله عنه . 
9. ومن كراماته : أن رجلاً من الجند نزل لزيارة ضريح الشيخ ومعه أمتعته وبينما هو نائم سمع صرخة عظيمة فاستيقظ فإذا بلص جمع أمتعته وأراد الخروج فوقع ملقى كالخشبة وصرخ وعندما أفاق تاب إلى الله ولازم العبادة هو والجندي إلى أن لقيا الله تعالى . 
10. ومن كراماته أن أهل طريقته يبرؤن من الجنون بإذن الله تعالى وببركته يقول الإمام العلامة الحافظ شمس الدين السخاوي : ( والشيخ سعد الدين من أنفاسه يشفى العاني إذا أصاب نفوساً أي فساداً في العقل ونسله باق بكثرة وفيهم رحمة ومن رحمة الله بهم من كان مخبلاً في عقله يشفى ببركتهم وبركة أسلافهم إخوان خير مالديهم خلل في عقائدهم فهم أهل كتاب وسنة . ) 
ومن ذرية الشيخ سعد الدين : القطب العارف بالله الشيخ حسن الجباوي الجناني نزيل دمشق وهو صاحب الزاوية السعدية العامرة في الميدان ( ولد سنة 801 هجرية توفي سنة 914 هجرية ) ودفن في مقبرة باب الله بدمشق . 
وهذا بعض ما جاء في ذريته المباركة الذين تفرقوا في كثير من البلدان وكلهم على حال حسن وسيرة مرضية بارك الله فيهم . 
أخوة الشيخ سعد الدين رضي الله عنه : 
إن والد الشيخ سعد الدين هو الشيخ العارف بالله يونس الشيباني الشيبي الجناني الحسني المكي مولده في مكة المكرمة سنة 430 هجرية وانتقاله في مكة المكرمة سنة 541 هجرية وقد أعقب ذرية مباركة وهم : 
1-الشيخ العارف بالله محمد أبو هلال ولد في مكة سنة 455 هجرية وتوفي في القاسمية في دمشق سنة 544 هجرية وقبره بها يزار وهو جد آل التغلبي الشيباني ي بدمشق وجد آل الرجيحي الشيباني 
2-القطب العارف بالله الشيخ سعد الدين الجباوي الشيباني  
( مولده بمكة سنة 460 هجرية وانتقاله في قرية جبا التابعة لمحافظة القنيطرة. 
3- الشيخ مؤيد الدين شيبان دفين الجولان . 
4-الشيخ عبد الله يونس وهو جد آل الشرابي السعدي في مدينة حماه ومدينة الخليل بفلسطين توفي ودفن في مسجد بالبحصة بدمشق . 
5- الشيخ عبد الله مزيد في دمشق الشام . 
6- الشيخ محمد سعيد . 
بعض المنظومات التي تنسب إليه : 
قـف علـى بـاب كريـمٍ كلمـا طرق الطارق بالخير فتـح 
وإذا أذنبـت ذنبـاً فـاحشــاً ستر الذنب وإن تبت سمح 
نحـن لا نعشـق إلا عـاشـقاً غلب الوجد عليه فشـطح 
وإذا حــادٍ تغنـى باسـمـنا قوي الوجد عليه فافتضـح 
هـذه نسمـة ذيّـاك الـحمـى عـبقـت والعـرف منـها قـد نـضـح 
وبـروق الغـرب لمـا لمعـت ظـهـر المـحبـوب مـنـا واتـضـح  
وكـؤوس الـحب قد أبدت لنـا عـيـنُ رقَـت مـن مـعـان ومـلـح 
يا بعيـد الـدار كـم هذا الجفا وزنـا د الشـو ق فـي قـلبـي قـدح 
إن تكـن منا فكـن مـمتثـلاً وافـهـم المـعنى وخـذ صـافـي القـدح 
إنـمـا العـلم كـلحـم ودم مـا حـواه جــد ُّ إلا اصـطـلـح  
 
 
- ذرية الشيخ سعد الدين الجباوي الإدريسي الحسني رضي الله عنه : 
توفي الشيخ عام خمس وسبعين وخمسمائة ودفن في قرية جبا التابعة إلى محافظة القنيطرة ومرقده هناك ظاهر يزار ويتبرك به على الدوام وقد أعقب ذرية كثيرة في القرية المذكورة وفي دمشق وحوران ومصر وفي قرية الذيب بديار عكا والقدس والخليل وصفد ونابلس وغيرها من بلاد الشام وبلاد تركيا وقد تفرقوا في كثير من البلاد وكلهم على حال حسن وسيرة مرضية بارك الله فيهم . وقد أعقب الشيخ سعد الدين رضي الله عنه تسعة ذكور وأربع إناث فأكبرهم : 
1. العارف بالله تعالى الشيخ محمد شمس الدين وقد هاجر إلى الأناضول وهو أول من أدخل الخرقة السعدية إلى الأناضول وظهر بها واشتهر بها وأرشد السالكين وانتفعت به أمة ثم عاد إلى دمشق وجبا حيث توفي فيها . 
2. ومنهم العارف بالله الشيخ يونس الأصغر دفين مصر في باب النصر وله بها ذرية كثيرة وشهرة عظيمة وقبره ظاهر في الزاوية المسماة باسمه يزار ويتبرك به على الدوام . ومن ذريته الشيخ حسين دفين مصر في الغريب وقبره الشريف يزار ويتبرك به ومنهم السيد برهان الدين عثمان دفين مصر ومنهم القطب الشهير السيد أحمد نور الدين دفين مصر ومنهم السيد قاسم الشهير دفين مصر ومنهم أبو الفرج السعدي دفين مصر والسيدة أم الفضل مريم الزهراء وسعدية فهؤلاء السادة ستة ذكور وابنتان هم أبناء السيد يونس الأصغر . 
3. ومن أبناء الشيخ سعد الدين : القطب الأجل الأكمل الأستاذ الشيخ علي الأكحل دفين قرية جبا خارج قبة والده , وصفته : أنه كان أسمر اللون طويل القامة عريض المنكبين أكحل العينين كان إذاغضب يظهر الزبد على أشداقه وكان في حاجبه شجة 
4. ومن أولاد الشيخ سعد الدين رضي الله عنه : العارف بالله الشيخ ابراهيم أبو الوفا 
دفين رواق والده والعارف بالله الشيخ فخر الدين أحمد والعارف بالله الشيخ برهان الدين عثمان الأكبر والعارف بالله الشيخ اسماعيل والعارف بالله الشيخ عبد الله الجنيد والعارف بالله الشيخ جلال الدين أحمد المستعجل والسيدة الولية التقية عائشة وأم المكارم فاطمة والسيدة أم الفضل علما والسيدة أم الخير رابعة فهم تسعة ذكور وأربع إناث وإن والدتهم هي السيدة العابدة الزاهدة ولية الله الشريفة فاطمة بنت السيد أخمد بن السيد حسن بن السيد عثمان والذي ينتهي نسبها إلى الإمام علي الرضا بن الإمام موسى الكاظم بن الإمام جعفر الصادق بن الإمام محمد الباقر بن الإمام زين العابدين علي بن الإمام سيد شباب أهل الجنة أبي عبد الله الحسين سبط رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم . 
ومن ذرية الشيخ سعد الدين : صاحب الأسرار السبحانية وفائض الأنوار الرحمانية القطب العارف بالله الشيخ المجاهد المعمر ابراهيم الأنور بن الشيخ علي الأكحل دفين رواقه الشهير في قرية الذيب بديار عكا سنة ( 651 هجرية ) وهو أول من هاجر من قرية جبا إلى ديار عكا وله فيها زاوية ورواق شهير وله ذرية مباركة , ومن ذريته الشيخ العارف بالله حسن الجباوي السعدي الشاغوري نزيل الزاوية في مسجد الدّبان والمدفون فيها سنة ( 988 هجرية ) في باب الصغير بدمشق الشام وهو ابن الشيخ محمد الكبير بن الشيخ محمد سعيد بن الشيخ سعد الدين بن الشيخ أبو بكر تقي الدين بن الشيخ ابراهيم الأنور بن الشيخ علي الاكحل بن الشيخ سعد الدين رضي الله عنهم أجمعين .
مسجَّل
 

Only registered users can write comments.
Please login or register.

Powered by AkoComment Tweaked Special Edition v.1.4.6
AkoComment © Copyright 2004 by Arthur Konze - www.mamboportal.com
All right reserved

 
التقويم الهجري

HOMEالصفحة الرئيسية
Searchبحث
About Usمَنْ نحن
Contact usاتصلْ بنا
خريطة الموقعA-Z index
Web Linksمواقع
Photo Albumألبوم الصور
Latest news أخبار
Arabic Poetryالشعر
Heritageالتراث
Articles مقالات
TV. المرئيات التلفزيونية
Radioالصوتيات الإذاعية
Poetry الشعروالغناء
مقابلات إذاعية وتلفزيونية
Mediaوسائل الإعلام
Artsالفنون
Istanbulإسطنبول
Architectureالعمارة
مكتبة البرامج وشروحها
Encyclopediaموسوعة
Dictionaries معاجم
Books كتب للتحميل
Libraryالمكتبة
المؤتمرات : Conferences
سجل الزوار guestbook
آخر الأخبار
الدخول للموقع





هل فقدت كلمة المرور؟
ليس لديك حساب سجل الآن
عام
الموقع قيد التحديث المستمر
الأقسام
مواضيع ذات صلة
مواعيد قادمة
There are no upcoming events!
روزنامه شهرية
April 2014
MonTueWedThuFriSatSun
010203040506
07080910111213
14151617181920
21222324252627
282930
صور متنوعة
توقيت غرينتش
آخر التعليقات
سجل الزوار guestbook
اتسفسار عن نسخة موافقة للمطبوع‎
السلام علكيم والرحمة الله وبركاته . أسأل فضيلتكم بعد الشكر والتقدير لهذا الجهود المباركة لدفاع عن الإسلام. وسؤال عن نسخة موافقة للمطبوع من بحثكم المفيد "محمد علي باشا، وجهة نظر عثمانية" وذلك بعد...
15/01/14 20:29 More...اقرأ البقية
By : بواسطة elton

قصيدة: كلاب السلطة - شعر: محمو...
السلام عليكم ورحمة الله ما أطيب القائل وماأطيب قوله نصركم الله وسدد خطاكم حياكم الله وحفظكم.
09/12/13 13:49 More...اقرأ البقية
By : بواسطة sid

آل سعد الدين الجباوي
القطب العارف بالله الشيخ يونس السعدي الادريسي الحسني نسبه الشريف : ابن الإمام الكبير مربي المريدين ومرشد السالكين العارف بالله الشيخ سعد الدين الجباوي الشيباني الجناني الإدريسي الحسني الحسيني قد...
07/12/12 18:02 More...اقرأ البقية
By : بواسطة الشريف قاسم بن محمدالسعدي

العشائر والقبائل السورية
السيد المكرم د. محمود السيد الدغيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لقد ورد في مقالتكم عن السادة الأشراف ال سعدالدين الجباوي السعدي الإدريسي الحسني في هذه المقالة(آل سعد الدين الجباوي الشيباني العبدر...
07/12/12 17:11 More...اقرأ البقية
By : بواسطة الشريف قاسم بن محمدالسعدي

العشائر والقبائل السورية
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين الذي أطلع في قلوب أحبابه بالمعارف الإلهية وأسبغ عليهم نعمه لظاهرة والخفية , والصلاة والسلام على سيدنا محمد المخصوص بأعظم شرف وأكرم عطية وعلى آله وأصحابه أ...
07/12/12 16:47 More...اقرأ البقية
By : بواسطة الشريف قاسم بن محمدالسعدي

قصيدة: أرواح الشهداء
قصيدة رائعة اتمنى لك التوفيق والنجاح
18/07/12 15:10 More...اقرأ البقية
By : بواسطة فؤاد مكي

قصة الحضارة
شكرا لك دكتوري الفاضل جزاك الله خير الجزاء على هذه الموسوعة الرائعة لقد افدتني كثيرا بها مع خالص شكري وامتناني [B]null[/B][B][/B]
10/03/12 18:28 More...اقرأ البقية
By : بواسطة اصول العز

لبنان 1/8/2006م
بارك الله فيك
السلام عليكم الاخ العزيز د الدغيم وبارك الله فيك وفي جهودك
31/12/11 09:44 More...اقرأ البقية
By : بواسطة العامري

فهرس مخطوطات مكتبة السليمانية
لك جزيل الشكر يا أستاذنا الجليل على كل ماتقدمه لنا من كتب ومواد في موقعك المفيد ونسأل الله ان يجازيك خير الجزاء وكل رمضان وسيادتكم وامة الاسلام بالف خير
31/07/11 00:23 More...اقرأ البقية
By : بواسطة Selim

بيانُ القبائل العربية حولَ خطا...
يحفظ الله الدكتور محمود الدغيم سندا لشعب الجمهورية العربية السورية ، ونأمل انتصار الثورة السورية المباركة بإذن الله
30/07/11 08:46 More...اقرأ البقية
By : بواسطة دمشقيّة أبيّة

BBC تعليق د. محمود السيد الدغي...
السلام عليك ايها الأغر المقدام السلام علي يا ذوالفقار ياصاروخ قسام:/ انا جدي رفعت اليوسف واحييك على هذا الكلام وانا متابع لك واتمنى التواصل معك
30/07/11 08:44 More...اقرأ البقية
By : بواسطة الأغــــــــــر

رثاء الشهيد محمود عبد الرزاق ا...
رحم الله الشهداء ونصر المظلومين ونسأل الله تعالى أن يرينا عظائم قدرته في أعدائه وأعداء الدين وأن يجعل كيد الطغاة وحلفائهم وعملائهم وأعوانهم في نحورهم وأن يشغلهم بنفوسهم
16/06/11 19:04 More...اقرأ البقية
By : بواسطة sid

نداء جمعة العشائر السورية
باسم الله الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته يا حضرة الدكتور محمود السيد الدغيم يا سيدي الفاضل إني أتتبع ما يجري في سوريا وأتأسف ويحزنني كثيرا ما يجري هناك...
12/06/11 09:15 More...اقرأ البقية
By : بواسطة sid

فتح اسلامبول
حبيبنا د الدغيم
نشكر شيخنا الدغيم حبيب الأحوازيين
25/05/11 17:01 More...اقرأ البقية
By : بواسطة أحمد العبادي الاحوازي

فتح اسلامبول
حبيبنا د الدغيم
قصيده جميلة جدا و الله يادكتور نحن شعب الاحواز نحتاج الى بطل مثل محمد الفاتح
24/05/11 19:11 More...اقرأ البقية
By : بواسطة أحمد العبادي الاحوازي

قصيدة: شهداء الحقوق السورية
لا فض فوك دكتور الدغيم كلمات رائعة بارك الله بك أيها الشهم
21/05/11 13:55 More...اقرأ البقية
By : بواسطة dr_aljeboury

BBC تعليق د. محمود السيد الدغي...
Brave hearts stay true never give up Allah bless you.
10/05/11 14:30 More...اقرأ البقية
By : بواسطة sid

صوت وصورة : قصائد الثورات العر...
شكرا كتير لك يا دكتور محمود الدغيم. وجزاك الله خيرا.
04/05/11 20:13 More...اقرأ البقية
By : بواسطة Alas_e

BBC TV 1 الثورة السورية
الله يبارك فيك يا دكتور محمود و ان شاء الله لن ننتظر طويلاً حتى نسقط هذا النظام الفاسد و حزبه الشيطاني و انقسام الجيش بات وشيكاً , و بإذن الله سنحاصرهم في الأيام القادمة في جبالهم كما كانوا سابقاً و...
28/04/11 13:12 More...اقرأ البقية
By : بواسطة السيد أبو أحمد

برنامج إعداد الكتب الالكترونية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة حفظ الله الدكتور والقائمين على هذا الموقع الممتاز والمفيد بحق متعكم الله بالصحة وطول العمر إن شاء الله وتقبلوا عطر تحياتي
23/04/11 00:34 More...اقرأ البقية
By : بواسطة الرزان

 
Top! Top!
Powered By PageCache
Generated in 0.03614 Seconds